المشاكل الأسرية ..أنواعها و وكيفية حلها

0
0
95

الأسرة هي  الوحدة الأساسية للمجتمع و عماده بقدر ما هي نسق إجتماعى متماسك بنمط و نظام من العلاقات والأدوار بين أفرادها.

و قد لا تكاد تخلو أسرةٌ من الأسر، أ كانت عربيّة أم غربيّة،  من وجود خلافات في وجهات النظر و التفكير ومشاكل بين أفرادها بين الحين والآخروهذه سنّة الحياة الدّنيا و لا توجد أسر مثالية خالية تماما من الخلافات و المشاكل و خاصة أن لكلّ فردٍ في الأسرة شخصيّته المستقلة وتفكيره و صفاته التي تختلف عن باقي أفراد الأسرة.

وهناك أنواع كثيرة، متعددة و متشابكة من المشاكل قد تعاني منها الأسر و منها:

مشاكل اقتصادية :

كقلة الدخل أو انعدامه وسوء التصرف فى الدخل وانخفاض المستوى الاقتصادى للأسرة .

مشاكل شخصية و نفسية:
كالغيرة و الخيانة الزوجية و عدم التوافق العاطفي والجنسي  و الخلاف على السلطة داخل الأسرة .
مشاكل صحية:
كمرض أحد أفراد الأسرة بأحد الأمراض أو إعاقات …

مشاكل اجتماعية:
كالعلاقة المتوترة بين الزوجين والأبناء ومشاكل الشغل و التفكك  الأسري كالطلاق مثلا …

مشاكل ثقافية :

كتباين المستوى الثقافي أو التعليمى أو تعارض الميولات الشخصية للزوجة و الزوج و أفراد الأسرة…

و طبعا العلاقات الأسرية تتطلب كثير من اللين و المرونة لحل كل الشوائب و الخلافات الأسرية و الوعي بأهمية هذه العلاقات و أهمية الأسرة لأنها الملاذ الآمن لجميع أفرادها و أيضا بأهمية كل فرد فيها.

كما أنّ الحوار وسيلة ضرورية و فعالة للتفاهم و تفهم لأفراد الأسرة و بالتالي سدّ كلّ طرق للخلاف وسوء الظّنّ و إساءة الفهم.

تحميل المزيد في أسرتك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

أريد تعزيز ثقافة التطوع لدى أطفالي في رمضان…فماذا أفعل؟

إليك سيدتي بعض الطرق لتعزيز ثقافة التطوع لدى أطفالي في رمضان: • القيام بوضع لافته في غرفة …