باحثون يكشفون في دراسةٍ جديدة تأثير مشاهدة الأفلام الإباحية على المتزوجين

0
0
89

توصّل باحثون من جامعة أوكلاهوما الأميركيّة، في دراسةٍ جديدة، إلى أنّ الأزواج الذين يُشاهدون الأفلام الإباحية، تتضاعف لديهم نسبة الطلاق.

 

وفي حين كانت تُعتبر الأفلام الإباحيّة في الماضي وسيلة فعّالة للمحافظة على الزوج، ذكرت الدراسة الحديثة أنّ النساء يحرصن أيضاً على مشاهدة هذه الأفلام تماماً كالرجال.

 

 

لكنّ، هذه المشاهدة ليست مجانيّة وكلفتها قد تكون الطلاق، فلقد أشار الباحثون إلى أنّ النساء المتزوّجات اللواتي يبدأن بمشاهدة الأفلام الإباحيّة هنّ 3 مرّات عرضة لطلب الطلاق من الشريك.

 

 

وتأتي هذه الدراسة بعدما بيّنت احصاءات العام الماضي أنّ واحدة من بين 3 نساء تُشاهد الأفلام الإباحيّة أقلّه مرّة في الأسبوع.

 

 

وفي الدراسة، حاور علماء النفس من جامعة أوكلاهوما آلاف الأزواج ووجدوا أنّ للأفلام الإباحيّة تأثيرات سلبيّة على الزيجات السعيدة والمتزوجين حديثاً. لكنّ نتائج الدراسة أظهرت أنّ الأفلام البورنوغرافيّة لم تأثّر في الزيجات السيّئة.

تحميل المزيد في مشاهير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

Dating Superstitions

As soon as we listen to Frank Sinatra performing about “that outdated black colored …